tahalil-logo-ar

موريتانيا تقدم تقريرها الوطني الأول أمام الدورة ال 20 للجنة حقوق الانسان العربية

قدمت موريتانيا اليوم الاثنين بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة، تقريرها الوطني الأول أمام الدورة ال 20 للجنة حقوق الانسان العربية.

وتميزت الجلسة الافتتاحية لهذه الدورة بكلمة لمعالي مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، السيد الشيخ أحمدو ولد أحمد سالم ولد سيدي، أكد فيها حرص فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، على إقامة دولة القانون والمؤسسات وتحسين ظروف المواطنين والتمكين للمرأة وإيجاد مجتمع منسجم ومتناغم معتز بهويته وتنوعه الثقافي والإثني.

وأضاف أن موريتانيا صادقت على جميع الاتفاقيات الدولية والإقليمية الرئيسية المتعلقة بحقوق الإنسان بما في ذلك الميثاق العربي لحقوق الانسان.

وشهدت الجلسة مداخلات لكل من السيد المستشار جابر المري، رئيس لجنة حقوق الإنسان العربية، و السيدة هيفاء أبو غزالة، الأمينة العامة المساعدة للجامعة، رئيسة قطاع الشؤون الاجتماعية، و السيد عادل بن عبد الرحمن العسومي، رئيس البرلمان العربي.

وقد أشاد جميع المتدخلين بمستوى التطور الحاصل في مجال حقوق الانسان في موريتانيا، مؤكدين على ضرورة السعي بشكل مشترك لتطوير وحماية هذه الحقوق خدمة للجميع.

جرت جلسة تقديم التقرير بحضور السيد أحمد سالم بوحبيني، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الانسان، و سفيرنا في مصر ، مندوبنا الدائم لدى جامعة الدول العربية، السيد سيد محمد محمد عبدالله، ووفد حكومي هام ضم ممثلين من عدة قطاعات معنية بحقوق الإنسان، وأعضاء سفارتنا في مصر، علاوة على وفد يمثل شبكات المجتمع المدني الموريتاني.

كما حضر الجلسة ممثلون من عدة دول عربية، إضافة لهيئات وشخصيات ذات صلة بقضايا حقوق الانسان.