tahalil-logo-ar

جيبوتي: موريتانيا تتطلع إلى أن تتمكن المفتشيات بالدول الإفريقية من جعل المساءلة القانونية وسيلة ردع

عبر المفتش العام للدولة السيد الحسن ولد زين، عن تطلع موريتانيا لأن تخرج النسخة الـ 12 من مؤتمر المفتشيات الإفريقية المنعقد حاليا في جيبوتي، بتوصيات تجعل من المساءلة القانونية وسيلة ردع وترسخ الكفاءة والشفافية.

وأبلغ المفتش العام في كلمة له اليوم خلال هذا اللقاء، تحيات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني إلى المشاركين وتمنياته بأن تتكلل أعمالهم بالنجاح.

وقال المفتش العام إن ثقة المواطن في الإدارة مرتبط بتطوير عملها، الذي قال إنه لم يسلم من تأثير جائحة كورونا التي جعلت تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية المرسومة أمرا بالغ الصعوبة.

وأضاف أن هذا المؤتمر فرصة لنقاش الصلات الموجودة بين الأداء الحكومي والحوكمة، مشيرا إلى أن بعثات التفتيش كشفت عن ما يشكله الفساد وتبديل المال العام، من خطر على الدول الإفريقية.

ويهدف منتدى المفتشيات العامة للدول الإفريقية الذي أنشئ سنة 2006 في جيبوتي ويضم في عضويته 26 مفتشية، إلى وضع آلية لتبادل الخبرات بين الهيئات المكلفة بالتفتيش في الدول الإفريقية.

ومأ