tahalil-logo-ar

انواكشوط الغربية: الوالي يترأس اجتماعا تحسيسيا لتفادي الظواهر السلبية في الولاية

أكد والي نواكشوط الغربية السيد عبد الرحمن ولد الحسن أن ظاهرة البذخ والإسراف في المناسبات الاجتماعية والعقائق تعتبران من المظاهر السيئة والمشينة، لما لها من انعكاسات سلبية على الأسرة واقتصاد المجتمع وعزوف الشباب عن الزواج.

وأضاف خلال اجتماع عقده صباح اليوم الخميس بمباني الولاية مع رؤساء المصالح الجهوية و السلطات الإدارية والمنتخبين وبعض هيئات المجتمع المدني وقادة الرأي بالولاية، أن هذه الظاهرة تتنافي مع تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، وهي ظاهرة مشينة وذات تأثير سلبي على الحياة المعيشية والأخلاقية للمواطن.

وقال إنه تنفيذا لتعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد الشيخ الغزواني بهذ الخصوص ووفقا للتعميم رقم 311 الصادر عن وزير الداخلية واللامركزية بتاريخ 22 يوليو الماضي، فقد قررت الولاية تنظيم حملات تحسيسية من خلال اجتماعات ستنظم حول هذه الظاهرة المضرة والخطيرة.

وأصدر الوالي تعليماته للسلطات الإدارية والبلدية بتنظيم اجتماعات على مستوى المقاطعات حول مخاطر هذه الظاهرة وما يترتب عليها من أضرار، مطالباً الجميع بتكثيف حملات التوعية في كافة الأماكن لمحاربة المسلكيات ذات الصلة بهذ الموضوع الذي ينافى قيم الدولة الحديثة.

وتطرق الوالي كذلك إلى مواضيع أخرى من بينها الحث على اتخاذ الاحتياطات الازمة لتفادي مخاطر استخدام الغاز المنزلي سواء تعلق الأمر بطريقة التخزين أو النقل.