Facebook
يوم تحسيسي لصالح المديرين الجهويين تحضيريا لافتتاح السنة الدراسية   
17/09/2021

نظمت وزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، اليوم الخميس بمدرسة تكوين المعلمين في انواكشوط، يوما تحضيريا لافتتاح السنة الدراسية، لصالح المديرين الجهويين.



وتضمنت فعاليات هذا اليوم مداخلات وعروض حول مهام القطاعات الجهوية والمركزية للتعليم، والسبل الكفيلة بافتتاح دراسي يضمن سنة دراسية ناجحة تساهم في تحسين المردودية التعليمية للتلاميذ.

وقال معالي وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، السيد محمد ماء العينين ولد أييه، في كلمة بالمناسبة، إن تنظيم هذا اليوم يشكل عملا متميزا من أجل بداية آمنة وناجحة، في فترة حاسمة من تاريخ البلد يتطلع فيها الشعب الموريتاني إلى إصلاح منظومته التربوية، لإرساء قواعد المدرسة الجمهورية التي توفر فضاء رحبا، يلتقي فيه أبناء الوطن الواحد لينهلوا من العلوم والمعارف، في جو هادئ وجذاب تسوده القيم السمحة المستمدة من ديننا الحنيف وثقافتنا العربية الإفريقية، بعدما عانت سياساتنا التربوية ردحا من الزمن من تبعات الارتجالية وغياب التخطيط مما انعكس سلبا على نوعية المخرجات.

وأشار إلى أن مهنة التدريس شهدت تناقصا في جاذبيتها، رغم الإجماع على نبلها وأهميتها في بناء الوطن وتطويره، مشيرا إلى أن الوزارة كانت قد نظمت عدة ورشات من أجل تشخيص الواقع التربوي بكل موضوعية وتجرد، ولتدارس جملة التدابير والسبلِ الكفيلة بإصلاحه والنهوض به خدمة للتنمية الشاملة في بلادنا وسعيا إلى تصحيح هذا المسار، طبقا لتعهدات فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وذكر السيد الوزير المديرين الجهويين بجسامة مسؤولياتهم ومحورية دورهم في تجسيد سياسة القطاع على أرض الواقع، في تعاط مباشر وميداني مع الشركاء مما يستوجب منهم التفاني في العمل، والصرامة في التقيد بالقوانين التنظيمية، وحسن استغلال الوقت، والعدل في توزيع المهام، والحرص على حسن ودقة المراسلات الإدارية.

وكانت المديرة العامة للتعليم، السيدة هاوا يرو جا، قد ألقت قبل ذلك كلمة ثمنت فيها تنظيم هذا اللقاء الذي اعتبرته حدثا هاما بالنسبة للعملية التربوية نظرا لأنه يمكن من المساهمة في تحضير جيد للسنة الدراسية المقبلة.

وطالبت المشاركين بدراسة كامل النقاط والعروض المقدمة بالتأني والتفصيل للاستفادة منها خلال السنة الدراسية التي ستفتتح بعد أسبوعين تقريبا.

وبدوره أعرب رئيس الاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ والطلاب، السيد أحمد ولد أسقير، عن استعداد الرابطة لمواصلة الدور المنوط بها للتحضير للافتتاح بواسطة عمليات التعبئة والتحسيس التي دأبت على تنظيمها قبل الافتتاح الدراسي.

وثمن مستوى الشراكة بين الرابطة وقطاع التهذيب الوطني، مما يساعد على تفعيل وتعزيز أداء العملية التربوية.

وجرى الافتتاح بحضور الأمين للوزارة ومسؤولي القطاع.

و_م_أ


Toute reprise totale où partielle de cet article doit inclure la source : www.journaltahalil.com
Réagir à cet article
Pseudo
E-mail
Commentaire
Entrer le code
La rédaction de Tahalil vous demande d'éviter tout abus de langage en vue de maintenir le sérieux et de garantir la crédibilité de vos interventions dans cette rubrique. Les commentaires des visiteurs ne reflètent pas nécessairement le point de vue de Tahalil et de ses journalistes.
Les commentaires insultants ou diffamatoires seront censurés.

TAHALIL 2006-2021 Tous droits reservés