Facebook
انطلاق أنشطة مشروع مشاركة الفتيات لتعزيز قدراتهن في الأرياف والمناطق الهامشية   
03/07/2021

نظمت رابطة الحوار للثقافة والإبداع اليوم الخميس في انواكشوط، حفل انطلاق مشروع مشاركة الفتيات، تحت شعار "مشاركة الفتيات تبدأ من تعزيز قدراتهن والعمل معهن بدلا من العمل من أجلهن".



ويهدف هذا المشروع إلى دمج جميع الفئات النسوية في المجتمع وخصوصا ذوي الإعاقة من خلال تعزيز قدراتهن في الأرياف والمناطق الهامشية بالمدن ومنحهن المهارات والمعارف اللازمة.

وأوضح مدير حقوق الإنسان المساعد، المكلف بالحماية، السيد سيد أحمد ولد السالك، في كلمة بالمناسبة، أن هذا المشروع يعتبر أحد تجليات الشراكة مع الشبكات والهيئات الجمعوية الناشطة في مجال حقوق الإنسان بصفة عامة وحقوق المرأة والفتاة على وجه الخصوص.

وأضاف أن المفوضية تبنت مؤخرا مقاربة جديدة لترقية الفضاء الجمعوي وهو ما تمثل في إلغاء نظام الترخيص واستبداله بنظام التصريح سبيلا إلى دعم الناشطين وتعزيز قدراتهم وتحسين أدائهم بما ينعكس إيجابا على الحياة العامة.

وبين أن الحكومة تدرك مدى المكانة التي ينبغي أن تتبوأها الفتاة الموريتانية لذا فهي تسعى جاهدة إلى ترقية وحماية حقوق الفتيات وتمكينهن في مختلف مجالات الحياة وفي مقدمتها التعليم والتكوين المهني.

وبدوره أوضح رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان السيد أحمد سالم ولد بوحبيني أن مشاركة الفتيات ضرورية لأنها تساهم في تعزيز مشاركة المرأة مستقبلا، مضيفا أن حقوق المرأة تكتسي أهمية كبيرة في نشاطات اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

ومن جانبه أوضح رئيس رابطة الحوار للثقافة والإبداع السيد الراجل ولد عمر أن الهدف من هذا المشروع هو مد الفتيات بالخبرات، وحشد الفاعلين لصالح حماية حقوقهن، واستغلال الفضاء الألكتروني لإسماع صوتهن.

جرى الحفل بحضور رئيسة جهة انواكشوط السيدة فطمة بنت عبد المالك وعدد من الناشطات في المجال الاجتماعي.
و_م_أ


Toute reprise totale où partielle de cet article doit inclure la source : www.journaltahalil.com
Réagir à cet article
Pseudo
E-mail
Commentaire
Entrer le code
La rédaction de Tahalil vous demande d'éviter tout abus de langage en vue de maintenir le sérieux et de garantir la crédibilité de vos interventions dans cette rubrique. Les commentaires des visiteurs ne reflètent pas nécessairement le point de vue de Tahalil et de ses journalistes.
Les commentaires insultants ou diffamatoires seront censurés.

TAHALIL 2006-2021 Tous droits reservés