Facebook
بيرام ولد الداه يعلن دعمه للتوجه الجديد واستعداده للانخراط في العملية السياسية وفقا لترتيبات القانون
29/08/2020

أكد النائب بيرام ولد الداه ولد أعبيدي دعمه "للتوجه غير المسبوق في تاريخ موريتانيا" الذي بدأت البلاد تنتهجه منذ فاتح أغسطس من السنة المنصرمة والذي لم تشهده البلاد "منذ الإطاحة بالحكم المدني سنة 1978".

 وأوضح النائب البرلماني في بيان تلاه مساء اليوم الجمعة أمام الصحفيين في العاصمة نواكشوط أنه لمس لدى رئيس الجمهورية تصميما "على منح الأولوية لعقد اجتماعي جديد مبني على أساس الأحقية والكفاءة والعدالة في الفرص، بعيدا عن الشهادات المزورة والحظوة العرقية والمحاباة".

وقال "إن عهد الصدامات قد ولى لأن موريتانيا تغيرت منذ تناوب يونيو 2019" معربا عن ارتياحه التام للجو الهادئ الذي يطبع الساحة السياسية في الوقت الراهن.

وعبر بيرام ولد الداه ولد أعبيدى عن تقديره للأخلاق التى يتحلي بها رئيس الجمهورية "من حسن الإستقبال المعتاد فيه وعلى قدرته على الاستماع" مثمنا كل الاهتمام الذي منحه إياه رئيس الجمهورية خلال استقباله له صباح اليوم وإعطائه " الوقت الكافي لمبادلة الآراء في جو من الصراحة الذي يقتضيه استقبال رئيس دولة لمواطن يمثل جزءا من الرأي العام".

وأكد ثقته بالتطمينات التي قدمها رئيس الجمهورية والتى تؤكد "أنه لن تكون هناك تصفية حسابات ولا محاباة ... بشأن فصل السلطات الذي يكرسه الدستور".

وكشف عن استعداده وحلفائه للمشاركة في اللعبة السياسية، في العلن وضمن آليات مرخصة من قبل القانون.

وذكر بالمطالب التى قدمها لرئيس الجمهورية والتى تتمحور أساسا حول إصلاح منظومة التعليم الوطني ومراجعة بعض القوانين وتحقيق العدالة الاجتماعية.


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2020 جميع الحقوق محفوظة