Facebook
سوتشي: افتتاح القمة الروسية الإفريقية الأولى
25/10/2019

انطلقت يوم الخميس بمنتجع سوتشي الروسي فعاليات القمة الروسية الإفريقية الأولى، بمشاركة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، والعديد من قادة الدول الإفريقية والمدعوين.



وشارك في هذه القمة - التي تعد أول حدث على مستوى تاريخ العلاقات الروسية – الإفريقية- قادة "الاتحاد الأفريقي"، و"مجموعة شرق إفريقيا"، و"المجموعة الاقتصادية لدول وسط أفريقيا"، و"اتحاد المغرب العربي".

وافتتحت القمة من طرف الرئيس المصري السيد عبد الفتاح السيسي، الرئيس الدوري للاتحاد الإفريقي ، ونظيره الروسي السيد فلاديمير بوتين، بمشاركة زعماء 43 دولة إفريقية.

وألقى الرئيس الدوري للاتحاد الإفريقي كلمة خلال الجلسة ركزت على محددات ومحاور الرؤية الإفريقية لقضايا القارة والاتحاد الإفريقي، وكيفية إدارة ملف التعاون المشترك بين روسيا وإفريقيا خلال المرحلة المقبلة في المجالات الاقتصادية والأمنية والاجتماعية والسياسية.

وبدوره أشاد الرئيس الروسي بالعلاقات الروسية - الإفريقية، مشدداً على أن روسيا "مصممة على تعزيز تعاونها مع دول القارة الإفريقية".

وأشار إلى أن العلاقات الراسخة التي جمعت كثيرا من بلدان القارة مع الاتحاد السوفيتي في السابق تتّخذ طابعاً تاريخياً، مبينا رغبة روسيا انطلاقا من تلك العلاقات التقليدية الواسعة، في فتح آفاق جديدة للتعاون وفقا للمصالح المشتركة.

وأوضح أهمية تعزيز التعاون الروسي الإفريقي في مجالات مختلفة، من ضمنها تسوية الأزمات في القارة ومساعدتها على مواجهة مظاهر التطرف والإرهاب، ضمن تعاون أمني واسع معها والبلدان المعنية بقضايا الإرهاب.

ورغم أن التركيز خلال الجلسة الافتتاحية انصبّ على الأبعاد الاقتصادية لارتباط الجلسة بإطلاق عمل "المنتدى الاقتصادي"، لكن اللقاءات الثنائية ركزت على تعزيز التعاون في المجالات السياسية والعسكرية والأمنية، وملفات التعليم والبحث العلمي ومجالات الطاقة التقليدية والاستخدام السلمي للطاقة النووية، وهي ملفات شكلت، خلال أعمال المنتدى محاور لورشات عمل واسعة تناولت أبعاد العلاقة الروسية - الأفريقية من كل جوانبها، وآفاق تطويرها خلال السنوات المقبلة.

كما جرى خلال هذه اللقاءات تبادل مُعمّق للآراء بشأن وضع إجراءات متفق عليها في مجال مواجهة الإرهاب والجريمة العابرة للقارات، والتحديات، والمخاطر الأخرى التي تهدّد الأمن الإقليمي والعالمي"، وفقاً لبيان أعده منظمو الملتقى.

وينتظر أن يصدر إعلان ختامي حول نتائج القمة والمنتدى الاقتصادي، في ختام أعمالهما اليوم.

وعلى هامش المنتدى نظمت روسيا معرضا اشتمل على آليات عسكرية ثقيلة ومقاتلة من طراز "ميغ" وتقنيات أخرى حربية ومدنية.


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2020 جميع الحقوق محفوظة