Facebook
اختتام اشغال ورشة اقليمية حول مكافحة المتاجرة بالممتلكات الثقافية
10/11/2018

اختتمت اليوم الجمعة في نواكشوط اشغال الورشة الاقليمية المنظمة على مدى اربعة أيام من طرف وزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان بالتعاون مع منظمة اليونسكو لتكوين مدربين حول محاربة الاتجار غير الشرعي بالممتلكات الثقافية.



واصدر المشاركون في هذه الورشة جملة من التوصيات تركزت على مطالبة الدول والمنظمات العاملة في الحقل الثقافي بمضاعفة الجهود و التنسيق لحماية الكنوز والقطع الاثرية من التهريب والنهب.

واكد الامين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان الدكتور احمد ولد اباه ولد سيد احمد في كلمة بالمناسبة ان احتضان موريتانيا لاشغال هذه الورشة الاقليمية يكتسي اهمية كبيرة لأنها تعزز الدور الذي يقوم به قطاع الثقافة بتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لحماية وصيانة وتثمين التراث بشقيه المادي واللامادي.

واضاف ان العشرية الاخيرة شهدت القيام بالعديد من الانشطة الثقافية الرامية الى جعل الثقافة اداة فعالة في التنمية المستدامة من خلال انجاز مشاريع وبنى تحتية في المدن القديمة لصالح سكانها الذين عانوا من العزلة في العقود الماضية، مبرزا ان التوصيات الصادرة عن الورشة ستجد صدى ايجابيا من طرف القائمين على القطاع.

وثمن ما تقوم به منظمة اليونسكو من جهد لحماية التراث وتوسيع دائرة الحوار بين الثقافات من خلال انشطتها الثقافية المتنوعة .

جرى اختتام الورشة بحضور المحافظ الوطني للثقافة والتراث السيد النامي محمد كابر صالحي وممثل منظمة اليونسكو السيد كريم الهندلي.

 
AMI


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2018 جميع الحقوق محفوظة