Facebook
ندوة حول مشروع الهجرة والتنمية في موريتانيا
05/07/2018

احتضنت غرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية اليوم الخميس اشغال ندوة حول حول مشروع الهجرة والتنمية في موريتانيا منظمة من طرف كلية الاداب والعلوم الانسانية بجامعة نواكشوط العصرية بالتعاون مع مجموعة البحث والتنمية والاتحاد الاوروبي .



ويرمي هذا المشروع الى تقييم المهاجرين وكفاءاتهم في التنمية بالاضافة الى اعداد خريطة للمنظمات الموريتانية في موريتانيا(بلجيكا، اسبانيا، فرنسا) واستثمار المهاجرين في اربع بلديات نموذجية (كيهيدي، نواذيبو، سيلبابي ،الرياض) .

اكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور سيدي ولد سالم في كلمة الافتتاح ان تنظيم هذه الندوة لبرهان على حسن الضيافة التي عرف بها الشعب الموريتاني منذ قرون ،مما جعل موريتانيا منذ فترة وجهة لكثير من الاجانب واللاجئين القادمين من البلدان الافريقية والعربية.

واضاف ان بلادنا وبتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز تبنت استراتيجية وطنية لتسيير الهجرة التي دخلت حيز التنفيذ سنة 2010 وبعد اشهر قليلة من فترة التقييم، مشير الى ان الاستراتيجية توصلت الى ملاحظات من اهمها انه من اجل حل المشكلات المتعلقة بالظاهرة الإنسانية للهجرة لابد من مشاركة الفاعلين من كل القطاعات وخصوصا البحث العلمي والمنظمات الأهلية والتنموية.

وقال إن الوزارة شريك فاعل عبر جامعة نواكشوط العصرية من خلال إنشاء شعبة ماستر متخصصة في الهجرة بالتنسيق مع هياكل البحث الوطنية والأجنبية.

وبدوره اكد رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعه السيد احمدبابه ولد اعليه ان هيئته تولي اهتماما لكل ما من شأنه ان يساهم في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة للبلد،مشيرا في هذا السياق الى ان الغرفة تعكف بدعم من الاتحاد الاوروبي على برنامج للتكوين المهني موجه للشباب مما يمكنهم من تشغليهم محليا والحد من هجرتهم الى الخارج .

ومن جانبه اكد البروفسور احمدو ولد حوبه رئيس جامعة نواكشوط العصرية على اهمية تنظيم هذه الندوة خاصة وان الشعب الموريتاني عرف بضيافته وكرمه الاصيل مبرزا ان موريتانيا وجهة لمهاجرين عديدن من جنوب الصحراء كما عرفت تواجدا اللا جئين اثر انعدام الامن في منظقة الساحل.

وقال ان موريتانيا تلعب دورا هاما يتعاظم في قضايا الهجرة على الساحل الاورو متوسط ،مبرزا ان جامعة نواكشوط العصرية ملتزمة بتنمية الشراكة مع مؤسسات البحث وهو ما يتماشى مع مخططها الاستراتيجي .

واشار الى ان هذا اللقاء دليل على الجهود التي تبذلها مختلف مؤسساتنا كل حسب مجالها من اجل الدفع بعمليات البحث قدما.

وتناول الكلام الدكتورالشيخ سعد بوه كمرا عميد كلية الاداب والعلوم الانسانية بجامعة نواكشوط العصرية فاكد ان ظاهرة الهجرة عالمية ومستواها تضاعف مما خلق تحولات اجتماعية على مستوى العالم ولذلك تعتبر موريتانيا معبرا نحو الدول المتقدمة وبلد وجهة للعديد من المهاجرين الذين يبحثون عن فرص افضل.

وأوضح السيد جياكومو ديرازو السفير رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي في موريتانيا ان هذا اللقاء يعتبر تتويجا لمشروع الهجرة والتنمية في موريتانيا الذي تم اطلاقه سنة 2016 والذي يدخل في اطار دعم الاسترتيجية الوطنية لتسيير الهجرة،مبرزا ان الهدف العام من المشروع تنفيذ مجموعة من الاعمال التي تساهم في الاخذ في الاعتبار الجانب الايجابي للهجرة من اجل التنمية في موريتانيا.

وثمن جهود الحكومة في هذا لمجال ودعمهم من اجل تنفيذ التعاون بين موريتانيا والاتحاد الاوروبي في مجال الهجرة .

جرى انطلاق الندوة بحضور وزيرة التجارة والصناعة والسياحه والعديد من المسؤولين والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين.

AMI


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2018 جميع الحقوق محفوظة