Français




Facebook
افتتاح ورشة لوضع المخطط الرئيسي لتنمية الصيد القاري واستزراع الاسماك
06/05/2017

انطلقت اليوم الجمعة في كيهيدي اشغال ورشة لوضع المخط الرئيسي للترقية والتنمية المستديمة للصيد القاري واستزراع الاسماك منظمة من طرف وزارة الصيد والاقتصاد البحري بالتعاون مع المنظمة العالمية للأغذية والزراعة (الفاو). واكدت الامينة العامة لوزارة الصيد والاقتصاد البحري السيدة

 خديجة بنت بوكه بالمناسبة ان اعداد المخطط يدخل في اطار استراتيجية التسيير المسؤول من اجل تنمية مستدامة للصيد والاقتصاد البحري 2015و2017 التي افردت محور عمل خاص بهذا القطاع الحيوي واستحدثت له وزارة مستقلة اوكلت اليها مهمة العمل على استغلال المقدرات الكامنة للمسطحات المائية المنتشرة على امتداد البلاد وخاصة في حوض نهر السينغال الممتدة على حدودنا الجنوبية وروافده المتعددة.

واوضحت ان المساحة الاجمالية المائية للصيد القاري تزيد على 3500كلم مربع من شان استغلالها صيدا و استزراعا تحقيق جملة من الاهداف التنموية ذات الصلة المباشرة بالحياة اليومية لمواطنين لاسيما في الوسط الريفي وهو ما يدخل في صميم اهتمامات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز من خلال رعايته واهتماماته.

وابرزت ان الاهداف الكبرى لهذه السياسة تتمثل في خلق فرص عمل ومصادر للدخل في الوسط الريفي من اجل مكافحة الفقر وتثبيت السكان في اماكنهم الاصلية اضافة الى تقريب مصادر السمك من المستهلكين من اجل تعزيز الامن الغذائي عبر ادخال مادة السمك في العادات الغذائية للسكان وتنويع المصائد من اجل تخفيف الضغط على المصائد الاخرى من جهة والثروة الحيوانية من جهة اخرى.

واشارت الى ان اطلاق هذا المخطط الرئيسي يعني بدء العمل الممنهج بهدف امتلاك القدرات البشرية والتنظيمية للاستغلال المعقلن للمصائد القارية النهرية.

وشكرت الامينة العامة في الاخير شركاء التنمية خاصة في قطاع الصيد القاري وخصت بالذكر التعاون الياباني ومنظمة استثمار نهر السنغال والتعاون الالماني ومنظمة الاغذية والزراعة التي تشكل هذه الورشة احدى ثمار التعاون معها.

واكد والي كوركول السيد ولد يحيى ولد الشيخ محمد فال ان الحضور المتميز للورشة يعكس ما توليه السلطات العمومية بقيادة صاحب الفخامة لهذه الورشة المتعلقة بالتنمية المحلية التي هي ضمن البرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية.

اما ممثل منظمة الامم المتحدة للأغذية والزراعة الفاو السيد عثمان امرافيلي فقد اشار الى دور هيئته في انجاز الدراسة المتعلقة بالمخطط الرئيسي مبرزا ان اعدادها انطلق نهاية 2016ضمن مواكبة الاستراتيجية الجديدة لقطاع الصيد .

واضاف ان من بين اهداف هذا المخطط محاربة الفقر وتعزيز الامن الغذائي واعلن استعداد الهيئة لمواكبة قطاع الصيد في مختلف برامجه لتنمية القطاع خاصة الصيد القاري وزراعة الاسماك وتحديد دوره كمساعد في الامن الغذائي.

و سيعكف المشاركون في هذه الورشة القادمون من ولايات النهر والحوضين ولعصابه وتكانت على عدد من العروض حول اهداف المخطط ومشرع استزراع الاسماك مشفوعة بنقاشات وردود من طرف الخبراء.

وحضرافتتاح الورشة الامين العام لوزارة البيئة والتنمية المستدامة وولاة اترارزه ولبراكنه وغيديماغه.







AMI


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2014 جميع الحقوق محفوظة