Facebook
رابطة القابلات الموريتانيات تخلد العيد الدولي للقابلة   
08/05/2015

خلدت الرابطة الموريتانية للقابلات زوال اليوم الخميس بانواكشوط العيد الدولي للقابلة تحت شعار "قابلة من أجل مستقبل أفضل". ويرمي تخليد هذا العيد إلى إشراك القابلات في العمل للوصول إلى الأهداف التنموية التي



  رسمتها المنظومة الدولية لفترة مابعد 2015 خاصة الهدفين الرابع والخامس، وذلك من خلال الاستثمار في تحسين قدرات القابلات.

وأوضح وزير الصحة السيد أحمدو ولد حدمين ولد جلفون في كلمته له بالمناسبة أن تخليد هذا العيد يكتسي أهمية خاصة لكون سنة 2015 هي السنة الاخيرة كموعد للوصول إلى أهداف الالفية للتنمية،كما يتيح الاحتفاء به فرصة لوضع حصيلة للجهود المقام بها في مجال تحسين صحة الأم والطفل.

وأكد الوزير أن قطاع الصحة تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، يعمل جاهدا لتحسين صحة الأم والطفل،وتسريع أهداف الألفية في المجال الصحي بواسطة وضع النظم المطلوبة في مجال التجهيزات الطبية والمصادر البشرية.

وبدورها أبرزت رئيسة القابلات الموريتانيات السيدة فاطمة بنت ملاي أن تخليد هذا العيد تميز بتنظيم يوم تحسيسي لحشد المناصرة للقضايا المتعلقة بممارسة مهنةالقبالة.

وأضافت أن الاستثمار في القابلات المؤهلات يمكن أن يساهم في الاستثمار في صحة الأم والطفل وفي مجال الصحة عموما.

من جهته أوضح ممثل صندوق الامم المتحدة للسكان الدكتور حسن با أن الاحتفال بهذا الحدث يلقي بظلاله على الدور النبيل الذي تقوم به القابلة من أجل حياة أفضل للامهات والاطفال حديثي الولادة.

وتميز الحفل بتقديم جوائز تقديرية لبعض القابلات العاملات في المناطق النائية من الوطن عرفانا لهن بالجميل.

وجرى تخليد هذا العيد بحضور السيدة الأمينة بنت القطب ولد أممه وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة.





 




AMI


Toute reprise totale où partielle de cet article doit inclure la source : www.journaltahalil.com
Réagir à cet article
Pseudo
E-mail
Commentaire
Entrer le code
La rédaction de Tahalil vous demande d'éviter tout abus de langage en vue de maintenir le sérieux et de garantir la crédibilité de vos interventions dans cette rubrique. Les commentaires des visiteurs ne reflètent pas nécessairement le point de vue de Tahalil et de ses journalistes.
Les commentaires insultants ou diffamatoires seront censurés.

TAHALIL 2006-2021 Tous droits reservés