Facebook
ورشة تحسيسية حول سبل تفعيل نظام المساعدة القضائية
07/08/2014

انطلقت اليوم في نواكشوط فعاليات ورشة تحسيس حول سبل تفعيل نظام المساعدة القضائية في موريتانيا منظمة من طرف وزارة العدل بالتعاون مع برنامج الأمم المتحده للتنميه.



وتهدف هذه الورشة التي تستمر على مدى يومين الوقوف على واقع المساعده القضائيه فى بلادنا وتشخيص وتحديد العوائق التى تقف فى طريقها واقتراح الحلول التى من شأنها تفعيلها على الوجه الاكمل.

واكد وزير العدل السيد سيدي ولد الزين في كلمة بالمناسبة أن قطاع العدل يسعى لمراجعة وتسهيل آليات الولوج للقضاء حيث بادرت إلى تنظيم هذه الورشه المتعلقه ببحث السبل الانجع لتفعيل نظام المساعده القضائيه فى بلادنا بما يكفل للفقراء واصحاب الاحتياجات الخاصة الوصول إلى حقوقهم كاملة بنفس مستوى بقية شرائح المجتمع.

وأضاف أن تفعيل نظام وطنى للمساعده القضائيه يمثل أهم ضمانة لتطبيق مبادئ حماية القضاء لحقوق المواطنين ومساواتهم أمام القانون مبينا ان المتقاضى العاجز عن اتخاذ محام للدفاع عن حقوقه أمام القضاء وكذا العاجز عن دفع تكاليف معاينة أو خبرة أوتبليغ استداع للخصم أو اي اجراء آخر من اجراءات بحث القضايا التى يتوقف عليها الفصل فى نزاعه تبقى مقومات دولة القانون بالنسبة لنا ناقصة مالم توفر المساعده القضائيه.

وقال الوزير إن موريتانيا تبنت منذ 2006 نظاما للمساعده القضائيه باصدارها للأ مر القانونى رقم 2006/05المتعلق بالمساعده القضائيه وتبعته ببعض النصوص الأخرى المتضمن تنظيم وسير مكاتب المساعده القضائيه غير ان تلك النصوص لم يتم تفعيلها حتى الآن.

جرى انطلاق الورشة بحضور وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة ومفوضة حقوق الانسان ورئيسة اللجنة الوطنية لحقوق الانسان والمدعى العام لدى المحكمة العليا.


 





AMI


كل اقتباس جزئي أوكلي من هذ المقال يجب ان يحوى المصدر : www.journaltahalil.com
تفاعل مع هذا المقال
الإسم
البريد الالكتروني
تعليق
أدخل الكود

تطلب إدارة تحرير تحاليل منكم أن تتحاشوا الألفاظ المسيئة لفرض جدية ومصداقية تعاليقكم في هذه القائمة. تعاليق الزوار لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع وصحفيية.
التعاليق المهينة و المشوه للسمعة سيتم حجبها .

تحاليل 2006-2020 جميع الحقوق محفوظة